نصائح وإرشادات هامة حول كيفية الاستعداد للرضاعة الطبيعية

الاستعداد للرضاعة الطبيعية
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

الاستعداد للرضاعة الطبيعية، تعتبر الرضاعة الطبيعية واحدة من أهمّ الوسائل التغذوية الرئيسية للرضّع، وتوفير الغذاء والحماية لهم، لهذا في حال التخطيط في كيفيّة الاستعداد للرضاعة الطبيعية، فهذا المقال سيّدتي، دليلك الشامل.

 

كيفية تحضير الثدي للرضاعة قبل الولادة

قبل الحديث عن كيفية الاستعداد للرضاعة الطبيعية، يجب أن نوضّح لك سيّدتي كيفيّة تحضير الثدي للرضاعة قبل الولادة، حيث يمكن أن يساعد في تعزيز إنتاجية الحليب، وتسهيل عملية الرضاعة الطبيعية، وفيما يلي سنقدّم لك أبرز النصائح والإرشادات حول طريقة تحضير الثدي للولادة؛

 

تدليك الثديين بلطف

يمكن تدليك الثديين بلطف بواسطة أطراف الأصابع، ويجب تدليك الثدي من الأعلى إلى الأسفل بحركات دائرية خفيفة، كون هذه الطريقة تساعد في تحفيز الدورة الدموية، وتجهيز الغدد اللبنية للإفراز.

 

تعريض الثديين للهواء

المحاولة قدر الإمكان على تعريض الثديين للهواء لبعض الوقت يوميًا، ويمكن فتح حمالة الصدر، وإزالة القميص لفترة وجيزة، مما يساعد على تهوية الثديين، وتجفيف الجلد.

 

تجنب استخدام الصابون القاسي

عند الاستحمام، ينبغي استخدام الماء فقط لغسل الثديين، وتجنب استخدام الصابون القاسي، أو الّذي يحتوي على المواد الكيميائية التي قد تؤثر على توازن الدهون الطبيعية في الجلد.

 

ترطيب الثديين

ينبغي استخدام المرطب الطبيعي واللطيف، لترطيب الثديين، ويمكن استخدام زيت اللوز الحلو أو زبدة الشيا، لترطيب الجلد، والحفاظ على نعومته.

 

الحمية الغذائية الصحية

ينبغي المحافظة على تناول حمية غذائية متوازنة وصحية، والتأكد من الحصول على ما يكفي من البروتينات، والفيتامينات، والمعادن الضرورية، لتعزيز إنتاجية الحليب.

 

الاسترخاء والراحة

المحاولة في الحصول على قسط كافٍ من الراحة والاسترخاء قبل الولادة، حيث أنّ الإجهاد والقلق يمكن أن يؤثران على هرمونات الرضاعة، وإنتاجية الحليب.

 

نصائح للرضاعة الطبيعية لإدرار الحليب

إليك بعض النصائح المهمة لتعزيز إدرار الحليب أثناء فترة الرضاعة الطبيعية؛

 

التثقيف والتوعية

قومي بتعلم تمارين الرضاعة الصحيحة والمناسبة، ولتأكد من وضعية صحيحة للطفل والثدي أثناء الرضاعة، ويمكن استشارة مستشار للرضاعة الطبيعية، أو حضور دورات تعليمية للحصول على معلومات مفيدة.

 

الرضاعة المبكرة

ينبغي البدء في الرضاعة الطبيعية في الساعات الأولى بعد الولادة، وهذا يساعد في تحفيز إنتاجية الحليب، وتوفير الغذاء الأولي للطفل.

 

الترضيع التام

ينبغي الترضيع للطفل عند الطلب وبشكل كامل من كل ثدي، وكلما تمّ إرضاع الطفل بشكل أكثر تكرارًا وكمية، كلما زاد إدرار الحليب.

 

التغذية السليمة

المحافظة على تناول حمية غذائية صحية ومتوازنة، وتناول الأطعمة الغنية بالبروتينات والكالسيوم، والفيتامينات الضرورية، ويمكن أن تساعد المكملات الغذائية الموصى بها أيضًا في تعزيز إدرار الحليب.

 

الترطيب الجيد

ينبغي التأكد من شرب كمية كافية من السوائل، خاصة الماء، للحفاظ على الترطيب الجيد في الجسم،  فقد يساعد الترطيب الجيد على زيادة إنتاجية الحليب.

 

الراحة والاسترخاء

المحاولة على الاسترخاء وتقليل مستوى التوتر والضغوط النفسية، كون الاسترخاء يساعد على تحفيز إفراز الهرمونات المسؤولة عن إدرار الحليب.

 

التواصل مع طبيب

في حالة مواجهة صعوبات في إدرار الحليب أو انخفاض في إنتاجية الحليب، ينبغي عدم التردد في التواصل مع الطبيب المختص، أو مستشار للرضاعة الطبيعية، حيث قد يتم تقديم المشورة والدعم المناسبين لمساعدة في هذه الحالة.

 

وتذكري سيّدتي أن الرضاعة الطبيعية هي عملية طبيعية وقد يستغرق بعض الوقت، لتحقيق إدرار الحليب بشكل كافٍ.

 

نصائح حول كيفية الاستعداد للرضاعة الطبيعية

هنالك مجموعة من الخطوات التي ينبغي الاعتماد عليها عند الاستعداد للرضاعة الطبيعية، وهذه الخطوات هي؛

 

التعلم والتوعية

عند الاستعداد للرضاعة الطبيعية ينبغي التعرّف على فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل، والبحث عن المعلومات من المصادر ذات المصداقية العالية كالمواقع الطبية الموثوقة، ومنظمات الصحة العالمية، والتعلّم عن تمارين الرضاعة الصحيحة مثل، وضعية الثدي وكيفية تشجيع حركة البلع لدى الطفل.

 

الدعم العائلي

أيضاً من خطوات الاستعداد للرضاعة الطبيعية، طلب الدعم من أفراد العائلة والأصدقاء الذين يقدّمون الدعم في الرغبة في الرضاعة الطبيعية، حيث يمكن للدعم المعنوي والعاطفي أن يسهم في زيادة الثقة والراحة أثناء هذه الفترة.

 

الاستعداد النفسي

الاستعداد النفسي لعملية الرضاعة الطبيعية مهمّ جدّاً، ويتمّ ذل من خلال تجنب القلق والتوتر، والتذكر أن الجسم مصمم للرضاعة، وسيتكيف تدريجيًا مع هذه العملية الطبيعية.

 

العناية بصحة الثدي

يجب الوضع في الاعتبار، ضرورة العناية بصحة الثديين، حيث يجب غسل الثديين بلطف بالماء فقط، وتجنب استخدام الصابون القاسي، كما يمكن تدليك الثديين بلطف لتحفيز تدفق الحليب.

 

الاهتمام بالتغذية

التأكد من اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، وتناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات، والمعادن والبروتينات، وشرب كمية كافية من الماء للحفاظ على الترطيب.

اقرأ أيضا؛ حقيبة الولادة الأساسية: ما يجب أن تحتويه ونصائح هامة.

كانت هذه أبرز المعلومات حول كيفية الاستعداد للرضاعة الطبيعية، بحيث تمّ تقديم المعلومات من مصادر صحيحة يمكنك سيّدتي الاعتماد عليها في حال إقبالك على الولادة.

تعليق واحد

تعليق واحد

أضف تعليقا

  1. احمد قال:

    شكرآ

اترك تعليقاً